event – 468-60
facebook corner
الرئيسية / أخبار رياضية / فضائح مشاهير الكرة.. رشاوى وتهرب ضريبي واعتداءات جنسية
فضائح مشاهير الكرة.. رشاوى وتهرب ضريبي واعتداءات جنسية
فضائح مشاهير الكرة.. رشاوى وتهرب ضريبي واعتداءات جنسية

فضائح مشاهير الكرة.. رشاوى وتهرب ضريبي واعتداءات جنسية

لطالما ظل عالم كرة القدم هو العشق الأكبر لملايين البشر حول العالم، لدرجة أن بعضهم يصيبه الهوس بسبب شدة حبه وتعلقه بنجوم اللعبة.

ولكن يبدو أن شهرة نجوم اللعبة تمتد أيضًا خارج المستطيل الأخضر، عبر منصات ووسائل الإعلام المختلفة، التى تكشف فضائحهم التى تصيب الكثيرين بالصدمة، حيث تنحصر بين رشاوى وتهرب ضريبي واعتداءات جنسية.

فى إطار ذلك نستعرض تفاصيل 12 فضيحة لنجوم كرة القدم.

1- كريستيانو رونالدو
اتهمت امرأة تدعى ​كاثرين مايورجا،​ لاعب كرة القدم البرتغالي ونجم فريق يوفنتوس الإيطالي ​كريستيانو رونالدو​ بالتحرش بها في عام 2009، في أحد فنادق لاس فيجاس، في إطار فعاليات الحملة العالمية لمحاربة التحرش MeToo.

وقالت إن رونالدو دعاها لغرفته من أجل علاقة حميمة معها لكنها رفضت، فجاء رد فعله غير متوقع حيث قام باغتصابها، وبعدما انتهى من فعلته قال لها: “أنا رجلٌ صالح 99 بالمائة، لكن ليس لدي علم بشأن الواحد بالمائة المتبقية”.

ووصف الدون تصريحاتها بالمزيفة، بينما دافعت ​جورجينا رودريجز​، حبيبة رونالدو، عنه على طريقتها الخاصة، حيث نشرت صورة جديدة لها على أحد مواقع التواصل الإجتماعي، تشاهد تدريبات حبيبها وعلقت عليها: “دائمًا ما تحول العقبات إلى مصدر قوة لكي تبين مدى روعتك. شكرًا لأنك تجعلنا نستمتع في كل مباراة، أتمنى لك الأفضل في المُستقبل. أحبك يا كريستيانو”.

2- واين روني
تراجع مستواه كثيرا في عامي 2010 ،2011 وأصبح أكثر عدوانية في اللعب مع فريقه مانشيستر يونايتد، وبرر ذلك بقلقه على زوجته كولين الحامل، وخسر مع منتخب بلاده خسارة مهينة أمام المانيا في كأس العالم 2010، لتنفجر لوسائل الإعلام علاقته ببائعة الهوى جينيفر تومسون الموظفة بالإنترنت بوكالة مانشستر للدعاية والإعلان عن علاقتها الجنسية بروني، لدرجة غرقه معها في بحر الرذيلة، وإنفاق الأموال الكثيرة والهدايا، بينما زوجته كولين سامحته وغفرت له ووقفت بجواره في تلك الأوقات العصيبة حتى اجتاز محنته شخصيا ومهنيا.

3- بلاتيني
أعلنت غرفة الحكم في الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) فى عام 2015، إيقاف الرئيس المستقيل السويسري جوزيف بلاتر ورئيس الاتحاد الأوروبي للعبة الفرنسي ميشيل بلاتيني لمدة 8 أعوام عن ممارسة أي نشاط مرتبط بكرة القدم في قضية “دفع غير شرعي” من الأول إلى الأخير عام 2011 يصل إلى مليوني دولار، عن عمل قام به الفرنسي لمصلحة الفيفا بين 1999 و2002.

واعتبر القضاة أن بلاتر وبلاتيني أساءا استغلال منصبيهما، وفرضت غرامة على بلاتيني بقيمة 74 ألف يورو، مقابل 46 ألف يورو على بلاتر، وأوقفت لجنة الأخلاق المستقلة بلاتيني ومعه بلاتر في 7 أكتوبر من نفس العام، عن ممارسة جميع الأنشطة الكروية لمدة 90 يوما حتى 5 يناير 2016 بسبب واقعة “الدفع غير الشرعي”.

كما كشف رئيس الاتحاد الأوروبي الأسبق ​ميشيل بلاتيني​، عن فضيحة حصلت خلال تنظيم ​بطولة كأس العالم 1998​ في ​فرنسا​، قال إنه تم الاتفاق على إجراء مناورة صغيرة خلال تنظيم البطولة، من أجل التقاء فرنسا و​البرازيل​ في المباراة النهائية، وهذا بالفعل ما حصل خلال البطولة وقتذاك، وفازت فرنسا وقتها بنتيجة ثلاثة أهداف مقابل لاشيء لتتوّج باللقب لأول مرة في تاريخها.

4- جوزيف بلاتر
صدر قرار بإيقافه، بسبب قضايا فساد تتعلق بالرشوة طالته هو وعدد من أعضاء الاتحاد الدولي، وأنهى حياته المهنية بإعلانه الاستقالة رسميًا عن منصبه في رئاسة الاتحاد الدولي لكرة القدم، بعد اتهام جيروم فالك الأمين العام للفيفا بتقديم رشوة إلى كل من النائب السابق للفيفا جاك وارنر ونائبه تشاك بليزر من أجل التصويت لصالح فوز جنوب أفريقيا لتنظيم كأس العالم عام 2010، وهو ما نفاه الفيفا.

وكانت وكالة التحقيقات الفيدرالية الأمريكية “اف بي اي”، كشفت تلقي نائب الرئيس السابق جاك وارنر ونائبه تشاك بلايزر في اتحاد الكونكاكاف رشوة 10 ملايين دولار، في مقابل منحهما الصوت لجنوب أفريقيا.

كما طالته سلسلة الفضائح الجنسية، حيث كشفت حارسة المرمى الأمريكية الشهيرة، هوب سولو، عن قصة تحرش “بطلها” بلاتر، وتعمده لمس أجزاء من جسدها.

5- جون تيري
أقام لاعب المنتخب الإنجليزي في بداية عام 2010 علاقه غير شريفة مع فانيسا برونسال زوجة أعز صديق له، اللاعب واين بريدج زميله في المنتخب الإنجليزي، وكانا يلتقيان في منزل صديقه بريدج لاعب مانشيستر سيتي ويمارسا الخيانة على سريره، وبعد كشف الأمر قرر مدرب الفريق فابيو كابيللو، الإيطالي الجنسية، سحب شارة الكابتن من جون تيري، الأمر الذى أثر على أداء المنتخب الإنجليز بجنوب أفريقيا في نهائيات مونديال 2010، وأعلن بريدج اعتزال اللعب دوليا حتي لايقابل زميله الخائن جون تيري، كما رفض بريدج مصافحة تيري قبل لقاء مانشستر سيتي وتشيلسي.

6- مايكل بالاك
يعرف عنه أنه منضبط ومتزوج وله ثلاث أطفال، ولكنه ذهب لزيارة زميله السابق في بايرن ميونخ كريستيان ليل، الذي وجده في منزله مع عشيقته دانييلا التي أعجب بها مايكل كثيرا، وقابلها في أحد الأندية حتى أقام معها علاقى غير شرعية، واعترفت دانيللا بالفضيحه لوسائل الإعلام الألمانية، وتم التكتم على الفضيحة، وعندما علمت سيمون زوجة مايكل بالاك بما حدث، لم تبدي أي تعليق واستمرت في حياتها الأسرية معه.

7– أوليفار كان
أفضل حارس مرمى فى العالم لعدة سنوات، وأفضل حارس مرمى فى مونديال 2002 كوريا – اليابان، كانت حياته سعيده مع زوجته واقترب موعد الولادة، حتى تبين فجأة أنه على علاقة جنسية مع عشيقته إحدى فتيات الدعاره فيرنا كيرث، وانفصل عنه زوجته، واهتز مستواه بشده، وخسر احترام جمهوره، فتم استبداله بالحارس يانس ليمان وطرده من المنتخب الألماني.

8– البرازيلي رونالدو
كان خارجا من أحد الملاهي الليلية في برازيليا عائدا إلى بيته في أواخر عام 2008، وكان يلعب وقتها في صفوف الفريق الإيطالي ميلان، وكان مستواه متراجعًا، وفي أسوأ حالاته، حيث تقابل مع ثلاث فتيات من المتحولات جنسيًا من ذكر لأنثى، واصطحبهم معه لمنزله، واكتشف أمرهن ومنحهن مبلغا ماليا ضخما وطلب منهن كتمان الأمر، وفي الصباح الباكر توجهن لوسائل الإعلام وكشفن ما حدث.

9– فضيحة ثلاثي المنتخب الفرنسي
اعترفت الفتاة المغربية القاصر زاهية دهار بإقامة علاقات جنسية في باريس وميونخ، مع ثلاثة من كبار لاعبي المنتخب الفرنسي سيدني جوفو، فرانك ريبيري ، وكريم بنزيمة، وأثارت القضية الرأي العام العالمي لأن زاهية قاصر، بينما كان منتخب فرنسا يستعد للسفر لجنوب أفريقيا لحضور نهائيات مونديال 2010، وبسبب انحراف لاعبيه خرج الفريق من البطولة مبكرا.

اعترف اللاعبون في التحقيقات بممارستهم الجنس مع زاهية لمدة 3 سنوات، ولكنهم لم يعلموا أنها قاصر، وبرأت المحكمة الثلاثة، وتحولت زاهية إلى نجمة غلاف لكثير من المجلات الإباحية، وانخرطت في مجال الإغراء ونالت شهرة واسعة.

10- فرانز بيكنباور
فى سن 18 عاما، صادق إحدى الفتيات وأقام معها علاقات جنسية أسفرت عن حملها في جنين، ورفض الزواج منها ولم يعترف بالطفل لأن صديقته تعرف كثيرين غيره، وصدر قرار من إتحاد الكره في المانيا باستبعاده من منتخب الشباب عام 1963، وفي عام 2003 أقام علاقة مع هايدي، وطلق زوجته ليتزوج من عشيقته هايدي.

11- ريو فيرديناند
في منتصف عام 2011 تورط لاعب الفريق الإنجليزي مانشستر يونايتد في علاقات جنسية، قبل وبعد الزواج مع أكثر من 10 نساء، والمعروف أنه متزوج من ربيكا جون وله ثلاثة أطفال، واعترفت إحداهن أنها أقامت علاقات جنسية مع ريو لمدة 13 عامًا قبل وبعد زواجه.

12- بيتر كراوتش
يحسده الكثيرون لزواجه من شابه فاتنة الجمال اسمها كلانسي، إلا أن هذا لم يمنعه من خيانتها، بعدما سافر بيتر كراوتش للعاصمة الإسبانية مدريد لحضور حفل زفاف أحد أصدقائه في نهاية يوليو 2010، وهناك قابل مونيكا بينيت ذات الاصول الأرجنتينية، فعرض عليها قضاء ليلة حمراء ودفع لها مبلغ 1000 يورو فقبلت، وصرحت في اليوم التالي للصحف الإسبانية، وأصيبت الزوجة بالإحباط عند سماعها ما حدث.

comments

event – 468-60
انتخابات الرئاسة 2018
event – 728-90